مدونتنا

زيارة حضرة صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني لمعرض بيكاسو- جياكوميتي

2017

قام حضرة صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، صباح اليوم بزيارة معرض بيكاسو- جياكوميتي الذي تنظّمه متاحف قطر بمطافئ "مقر الفنانين".  

وكان في استقبال سموه السيد منصور بن ابراهيم آل محمود، الرئيس التنفيذي والمستشار الخاص لسعادة رئيس مجلس الأمناء لمتاحف قطر، حيث تجوّل صاحب السمو في جنبات المعرض المكون من 6 أقسام تحتوي على أكثر من 120 عملًا من ألوان الإبداع المختلفة لعملاقين من عمالقة الفن التشكيلي في القرن العشرين.  

 

واستمع سموه خلال الجولة لشرح من المسؤولين حول المعروضات، التي تنوّعت بين المنحوتات والرسومات والاسكتشات والصور والمقابلات الشخصية. وقد أبدى سموه إعجابه بفكرة المعرض كونه الأول من نوعه في الشرق الأوسط الذي يجمع أعمال اسطورتين من أساطير الفن بابلو بيكاسو وألبرتو جياكوميتي تحت سقف واحد.

 

كما استكمل صاحب السمو جولته في مبنى "مطافئ" بزيارة الاستوديوهات المخصصة لمنتسبي برنامج الإقامة الفنية، وتوقف سموه بمحل الأدوات الفنية "كاس آرت" الذي  افتُتح بمبنى "مطافئ" مؤخرًا لتوفير جميع المستلزمات والأدوات للفنانين، مشيدًا في نهاية جولته بدور مطافئ في توفير كافة الإمكانيات للفنانين المحليين لرعايتهم وتطوير مواهبهم. 

تم افتتاح معرض بيكاسو - جياكوميتي الأسبوع الماضي في مطافئ "مقر الفنانين" بالتعاون بين متاحف قطر ومتحف بيكاسو الوطني بباريس ومؤسسة جياكوميتي وسيبقى مفتوحًا أمام الجمهور حتى 21 مايو المقبل.  ويروي المعرض فصولًا من القصة المشوقة التي جمعت بين الفنَانيَن، كاشفًا النقاب للمرة الأولى عما كان اكتنفها من غموض، وملقيًا الضوء على العديد من المواقف الشخصية والمهنية البارزة التي اقترب فيها الفنانان من بعضهما رغم فارق السن بينهما.

 

Add your comment

You might also like