مدونتنا

مال لوّل 3: وجهة مميّزة لعشاق السيّارات الكلاسيكية والمقتنيات

2021

 

يولي القطريون اهتماماً كبيراً تجاه اقتناء السيارات القديمة، إذ يعتبرونها جزءاً من تراثهم، ويسعون إلى المحافظة عليها، وتوريثها للأجيال القادمة، وإنشاء متاحف خاصة بها. ويعتبر معرض "مال لوّل" من أقوى المعارض التي أقيمت في الوطن العربي في هذا المجال، حيث يعرض في نسخته الثالثة التي يحتضنها متحف قطر الوطني ابتداءً من 17 ديسمبر 2020، مجموعة من أندر أنواع السيّارات القديمة والكلاسيكية.

ويقدّم المعرض في مرحلته الأولى 15 سيارة يعود تاريخ صناعة أقدمها إلى فترة الخمسينيات، على أن يتّم استبدالها كلّ شهرين حتى اختتام المعرض في 1 أغسطس 2021. وتحمل هذه السيارات علامات شركات عالمية مثل رولز رويس، وبي إم دبليو، وجاغوار، وفورد، وشيفروليه، ودودج، وتويوتا، وجي إم سي، وغيرها. وستُعرض ثلاثة منها في معرض مواتر داخل المتحف، أما السيّارات الـ12 المتبقية فتحتل الباحة الخارجية للمتحف أو ما يّعرف بالبراحة.

 

© لطبيلة. الشركة المصنعة: بي إم دبليو 1955 502. الإنتاج: 1954-1962. اللون: أبيض. سعة المحرك: 2.6 لتر V8. بلد المنشأ: ألمانيا
© لطبيلة. الشركة المصنعة: بي إم دبليو 1955 502. الإنتاج: 1954-1962. اللون: أبيض. سعة المحرك: 2.6 لتر V8. بلد المنشأ: ألمانيا

وقد جرى انتقاء السيّارات التي يضمها معرض "مال لوّل 3" من بين أكثر من 150 سيّارة كلاسيكية يمتلكها السيّد سالم المهنّدي – مدير مركز مواتر– في متحفه الخاص، ويعود تاريخ صنع أقدمها إلى العام 1908، ومن بين 130 سيارة نادرة موجودة في متحف السيد عمر حسين الفردان، الرئيس والمدير التنفيذي لمجموعة الفردان. وقد حازت بعض السيّارات في متحف السيّد الفردان على المراكز الأولى في العديد من المسابقات العالمية مثل International Concours d’Elegance و Mile Miglia. وتعد سيارة رولز رويس موديل 1911، سيلفر غوست، بقوة 40/50 حصاناً هي الأقدم في المتحف.

 

© لطبيلة. رولز رويس 1963 Silver Cloud III. اللون: أحمر وذهبي. سعة المحرك: 6.2 لتر V8. بلد المنشأ: المملكة المتحدة
© لطبيلة. رولز رويس 1963 Silver Cloud III. اللون: أحمر وذهبي. سعة المحرك: 6.2 لتر V8. بلد المنشأ: المملكة المتحدة

ولكل سيّارة من السيّارات ذات الطرازات العالمية الشهيرة حكاية من حكايات الزمن الجميل، إذ يرتبط الكثير منها بقصص شخصيات تاريخية رئيسية كالأمراء والشيوخ والحكّام، وغيرها من الشخصيات المعروفة في المنطقة وفي الوطن العربي. كما أن جميع السيّارات ما تزال بحالتها الأصلية دون أي تغيير أو تعديل على هيكلها أو لونها.

مال لوّل 3 يحتضن تحفاً فنية وهندسية في متحف قطر الوطني

لا تروي النسخة الثالثة من معرض "مال لوّل" شغف محبي السيّارات الكلاسيكية فحسب، بل تتخطى ذلك لتلامس أذواق محبي وهواة جمع المقتنيات القديمة على اختلاف أنواعها. وتأتي المرحلة الثانية لتحتضن المعرض الافتراضي الذي أتاح الفرصة لمحبي وهواة جمع المقتنيات القديمة بإرسال صور مجموعاتهم عبر الإنترنت لعرضها لاحقاً أمام الجمهور. وقد شارك في المعرض الافتراضي 26 هاوياً قطرياً من جامعي المقتنيات الخاصة، إضافة إلى أشخاص عاديين قاموا بمشاركة صور مجموعاتهم الشخصية. أما المرحلة الثالثة والأخيرة، فستُوفر منصة للهواة القطريين الـ 26 لعرض جميع التحف والقطع الأثرية في  متحف قطر الوطني.

يعرض "مال لوّل" منذ انطلاقته في العام 2012 مجموعة رائعة من المقتنيات التي تعود إلى هواة جمع المقتنيات - القطريين منهم والإقليميين. وقد احتضنت النسخة الأولى منه مجموعات متميّزة وفريدة لجامعي تحف قطريين. أما النسخة الثانية فتعرض مقتنيات خاصة من قطر ودول مجلس التعاون الخليجي، تتضمّن تحفاً فنية وأثريات وقطعاً من الفنون المعاصرة. وتنوّعت المعروضات ما بين المخطوطات الإسلامية النادرة، ومعدات الصيد التاريخية، وصولاً إلى اللآلئ الطبيعية، والأحجار الكريمة، وأعمال فنية أخرى.

يستضيف متحف قطر الوطني معرض مال لوّل 3 من 17 ديسمبر 2020 حتى 1 أغسطس 2021. يُمكنك زيارة معرض السيّارات الكلاسيكية في الباحة الخارجية لمتحف قطر الوطني في أي وقت من دون حجزٍ مسبق. أمّا إذا كنت ترغب في التجوّل في أرجاء المتحف والتعرّف على صالات العرض الأخرى فيُرجى التأكد من حجز التذاكر قبل الزيارة.

اكتشف المزيد من الأخبار والتفاصيل المتعلقة بمعرض مال لوّل 3 من خلال زيارة هذه الصفحة.

 

Add your comment

Find other articles on our blog

You might also like